جماليات التفاصيل

ان اختلاف الناس و تنوعهم ، قد يبدو امراً ممتعاً لدى الكثير ممن هم مستمتعين بتفاصيل الحياة البسيطة من يرفعون رؤسهم للسماء لكي تختطف اعينهم منظرها و هي متلونة فتحرق اعينهم و تتزلحق دمعة تسيل على خدّيهم ، و يلوّحون لها بإبتسامة بعجالة قبل ان تسلخ رؤوسهم .إلا ان الكثير من الناس من ينظرون إلى هذه التفاصيل بمنطلق الأمر العادي ، لانها من سِمات الحياة بطبيعتها ، فهي مكرره و لا تلفت انتباههم إلا عندما تُمطر عليهم ! .

هؤلاء عندما تقول لهم بعد ان تكون قد تمعنّت و سرحت قليلاً في السماء لترى جمالها و تجدها ازدانت بأشكال سُحب متعدد ، فتطلب منهم ان يتوقفوا قليلاً عن الثرثرة و الإستمتاع معك ، فيفاجؤنك بتعبيراتهم اللامبالية بأن السماء عادية ، تستمرُ انت في التمتع بجماليتها و يعودون هم لثرثرتهم المملة .
قد نحتاج في الآونه الاخيرة إلى التفكر في هذه الجماليات ، لانها في بقاع اخرى تشوَّه جمالها بأدخنه لوثتها و نُقلت لها العبثية الموجودة على السطح ، و قد يكون هذا الجمال مجرد ذكرى نتلذذ بها كلما استرجعنا ذاكرتنا التي ستختزل لحظات قليلة ، و نتحسر على ما فاتنا من جمال . 

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s